http://up.omaniaa.co/do.php?img=17556
النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: 3 مواجهات تسخن محرك انطلاق مسابقة كأس الاتحاد .. اليوم

  1. #1

    3 مواجهات تسخن محرك انطلاق مسابقة كأس الاتحاد .. اليوم

    الشباب يدافع عن لقبه في مواجهة النصر –
    كتب – فيصل السعيدي –
    تنطلق مساء اليوم مباريات المرحلة الأولى من بطولة كأس الاتحاد لكرة القدم بإقامة 3 مباريات تجمع الأولى نادي عمان وصور على ملعب نادي عمان في تمام الساعة السادسة وتجمع الثانية النصر والشباب بمجمع صلالة الرياضي في الساعة الخامسة وخمس دقائق وتجمع الثالثة صحم ومجيس بالمجمع الشبابي بصحار في الساعة السابعة والنصف وتستكمل مباريات المرحلة الأولى غدا الأحد بإقامة 3 مباريات أيضا تجمع الأولى ظفار ومرباط بمجمع صلالة الرياضي في الساعة الخامسة وخمس دقائق وتجمع الثانية السويق ومسقط بالمجمع الشبابي بصحار في الساعة السابعة والنصف وتجمع الثالثة العروبة والنهضة بمجمع صور الرياضي في الساعة السابعة والنصف.
    وتعد بطولة كأس الاتحاد المستحدثة في أجندة مسابقات اتحاد كرة القدم والتي كانت تحمل مسمى كأس مازدا التنشيطية في نسختها القديمة بمثابة فرصة مثالية لتجربة اللاعبين المحليين والمحترفين على حد سواء ممن لم يأخذوا مساحة كافية من أوقات لعبهم في المسابقة الرئيسية الأبرز والأشهر في الموسم الكروي الرياضي والمتمثلة بدوري عمانتل لكرة القدم.
    وتقام البطولة بنظام خروج المغلوب من مباراة واحدة والمجزأة إلى ثلاث مراحل وصولا إلى المباراة النهائية، حيث تقام مباريات المرحلة الأولى يومي السبت والأحد الموافقين 8 و9 ديسمبر الجاري وتقام مباريات المرحلة الثانية يومي الخميس والجمعة الموافقين 20 و21 ديسمبر الجاري وتشهد مشاركة كل من الرستاق الذي يلاقي الفائز من مباراة صحم ومجيس في المرحلة الأولى وصحار الذي يلاقي الفائز من مباراة العروبة والنهضة في المرحلة الأولى على أن تقام مباريات المرحلة الثالثة يومي الثلاثاء والأربعاء الموافقين 1 و2 يناير المقبلين قبل أن تختتم منافسات البطولة بإجراء المباراة النهائية يوم الجمعة الموافق 18 يناير المقبل طبقا للروزنامة الموضوعة للبطولة.
    نادي عمان – صور
    يتطلع نادي عمان لتعويض موسمه المخيب للآمال حتى الآن عندما يلاقي صور اليوم في افتتاح المرحلة الأولى من مسابقة كأس الاتحاد ويضع نادي عمان نصب عينيه تقديم عرض كروي جيد يخول له الخروج بنتيجة إيجابية من موقعة هذا المساء والأهم من ذلك حجز تذكرته إلى المرحلة الثانية من المسابقة على اعتبار أنها تقام بنظام خروج المغلوب من مباراة واحدة كما أسلفنا الذكر.
    وتعد مباراة اليوم ثأرية بالنسبة إلى نادي عمان على اعتبار أنه خسر من صور بالذات في الجولة التاسعة من دوري عمانتل بهدف دون رد في المباراة التي جرت بمجمع صور الرياضي.
    وبالمناسبة يحتل نادي عمان المركز الثاني عشر في دوري عمانتل حيث يرزح في منطقة الهبوط برصيد 10 نقاط من 13 مباراة فقد فاز في 3 مباريات وتعادل في مباراة واحدة وخسر 9 مباريات وسجل 15 هدفا واستقبل في مرماه 23 هدفا وفي المقابل ودع مبكرا بطولة كأس جلالة السلطان المعظم لكرة القدم وتحديدا من دور الـ 16 بخسارته على يد فنجاء بخمسة أهداف مقابل هدفين بعدما سحق نزوى في دور الـ 32 بخماسية نظيفة.
    من جانبه ينظر صور المنتشي مؤخرا بـتأهله إلى المربع الذهبي لمسابقة الكأس الغالية إلى مباراة اليوم بعين الاعتبار حيث يهدف للوصول إلى أبعد نقطة ممكنة في مسابقة كأس الاتحاد وبداية الغيث ستكون في مواجهة نادي عمان الساعي إلى تجاوز أوجاعه اليوم.
    ويبرح صور في المركز الحادي عشر بدوري عمانتل برصيد 13 نقطة من 13 مباراة حيث أنهى الدور الأول من الدوري مكتفيا بثلاثة انتصارات وتعادل وحيد وفي المقابل اكتوى بجمر الهزيمة في ست مباريات وقد سجل خط هجومه على مدار الدور الأول 15 هدفا وتلقت دفاعاته 18 هدفا وفي مسابقة الكأس جذب صور الأنظار إليه بشدة حيث شق طريقه إلى المربع الذهبي عن جدارة واستحقاق إذ تمكن من إقصاء دبا من دور الـ 32 بهدف نظيف وكرر النتيجة ذاتها في دور الـ 16 بتفوقه على جاره بدية قبل أن يخطف البطاقة المؤهلة إلى المربع الذهبي بعبوره على حساب السيب في دور الثمانية بفضل الهدف المـتأخر الذي أحرزه صور قرب النهاية في لقاء الذهاب الذي جرى على استاد السيب الرياضي وقد انتهى لقاء العودة الذي جرى الأربعاء الماضي في صور بالتعادل السلبي ليقطع صور تذكرته ويلحق بركب المتأهلين الأربعة إلى نصف نهائي كأس جلالته مكملا عقد أضلاع المربع الذهبي للبطولة الغالية على قلوب جميع الرياضيين في هذا البلد المعطاء الزاخر.
    النصر – الشباب
    تكتسي مواجهة النصر والشباب اليوم في مسابقة كأس الاتحاد أهمية قصوى على اعتبار أنها المخرج الوحيد لإنقاذ موسمهما المخيب للآمال فبعدما ودعا منافسات كأس الغالية مبكرا من الدور الـ23 وتلاشت حظوظهما مبدئيا في المنافسة على لقب الدوري هذا الموسم ها هما اليوم أمام فرصة لإنقاذ موسمهما الكارثي والخروج بلقب واحد على أقل تقدير حتى وإن جاء في المسابقة الأقل أهمية وأضواء في الموسم الكروي الرياضي ولكن كما درجت المقولة: يبقى شيء أفضل من لا شيء.
    ومما سيضاعف الضغوطات أن لقاء اليوم سيكون مفصليا في تحديد مصير الفريقين هذا الموسم فالطرف الفائز سيكمل المسيرة أما الطرف الخاسر فسيخرج بخفي حنين مودعا جميع مسابقات الموسم وسيكون خروجه اليوم بمثابة صفعة قوية على الخد ستعصف به خارج الأسوار وستكتب السطر الأخير على مشاركاته الحزينة في المسابقات الكروية هذا الموسم هو موسم للنسيان سيركن دفاتره المنسية في دولاب الذكريات السيئة.
    ويتشدق النصر بعاملي الأرض والجمهور على اعتبار أن مباراة اليوم ستقام في المجمع الرياضي بصلالة مما يحفز النصر معنويا ويكسبه جرعات أكبر من الثقة بالنفس في سبيل تجاوز الشباب وتعميق جراحه هذا الموسم ويراهن النصر كثيرا على لقاء اليوم لإنقاذ موسمه تفاديا للخروج منه صفر اليدين وذلك بعدما ودع منافسات الكأس مبكرا من الدور الـ 32 إثر خسارته من السيب بهدفين مقابل هدف فباءت مساعيه في الحفاظ على اللقب- الذي أحرزه الموسم الماضي على حساب صحار بركلات الترجيح الحاسمة- بالفشل وسقط مباشرة عند حاجز الاختبار الأول متلقيا بذلك ضربة موجعة أفقدته الدفاع عن لقبه مبكرا.
    ويبدو النصر بعيدا نسبيا عن ماراثون السباق على لقب الدوري رغم أنه يحتل المركز الرابع حاليا برصيد 22 نقطة من 13 مباراة فاز في ست منها وتعادل في 4 وخسر 3 مسجلا 21 هدفا ومستقبلا 14 هدفا.
    من جهته يسعى الشباب حامل اللقب في الموسم الماضي لانتشال موسمه من النفق المظلم وهو الذي يمر بفترة عصية ومريرة جدا أرسلته إلى غياهب الجب فالشباب أضاع بوصلة المنافسة في كلتا مسابقتي الدوري والكأس، ففي الدوري نجده يعاني أيما معاناة بقبوعه في منطقة الهبوط حيث يحتل المركز الثالث عشر وما قبل الأخير برصيد 9 نقاط من 13 مباراة فقد اكتفى بالفوز في ثلاث مباريات وخسر عشر مباريات وله 14 هدفا وعليه 28 هدفا في إجمالي الأهداف المقبولة والمدفوعة لديه حتى حين اللحظة وبات صرح الشباب الشامخ الذي بناه في المواسم الثلاثة الأخيرة آيلا للسقوط في الموسم الحالي بعدما حاصره شبح الهبوط من جميع الجهات ومن كل حدب وصوب دافعا معها فاتورة العروض الباهتة والهزيلة على خلفية النتائج السلبية المتكررة والتي كانت آخرها الخسارة الثقيلة التي تجرعها أمام صور بأربعة أهداف مقابل هدف.
    ولم يكن حال الفريق الشبابي أحسن في مسابقة الكأس الغالية، حيث ترجل فيها عن صهوة جواده مبكرا وتحديدا منذ الدور الـ 32 الذي كان شاهدا على وداعية الشباب الحزينة على يد فريق من دوري الدرجة الأولى ألا وهو نادي بدية وبنتيجة هدف دون رد في واحدة من كبرى مفاجآت الكأس في الموسم الحالي والتي أصابت عظام الشباب بالهشاشة وفتت من عضده وكبريائه ونالت من بطشه وجبروته مبكرا وجعلت من طموحاته الحبلى مرتعا خصبا لخصومه المتربصين.
    ويتطلع الشباب مساء اليوم إلى الإطاحة بالنصر واغتيال أحلامه الوردية التي رسمها على حائط جدرانه والمتمثلة في إنقاذ موسمه من الشتات والضياع عبر بوابة مسابقة كأس الاتحاد فالشباب هو الآخر طامح في إحداث ثورة تغيير في الأداء والنتائج من شأنها أن تنقله إلى آفاق وغايات أرحب في بطولة كأس الاتحاد وتنهض به من سباته العميق في الدوري والذي جعله يستفيق على واقع المركز ما قبل الأخير كما أسلفنا الذكر.
    صحم – مجيس
    يراهن صحم على مسابقة كأس الاتحاد لإنقاذ موسمه وذلك عندما يلاقي مجيس اليوم في المرحلة الأولى من المسابقة وكان صحم في وقت سابق قد دفع ثمن الخروج المبكر من بطولة الكأس الغالية بخسارته الدراماتيكية المثيرة أمام صحار بثلاثة أهداف مقابل هدفين في الدور الـ32 على وجه الدقة والتحديد.
    وفي بطولة الدوري أنهى صحم الشق الأول من البطولة في المركز الثامن برصيد 17 نقطة خاض على إثرها 13 مباراة ففاز في 5 منها وسقط في فخ التعادل في مباراتين وخسر في ست مباريات مسجلا 15 هدفا ومتلقية شباكه 20 هدفا بالتمام والكمال وبالتالي تعد مباراة اليوم فرصة لتعويض الإخفاق في جبهتي الدوري والكأس وتحسين الصورة ومصالحة الجماهير الغاضبة من تذبذب نتائج الفريق وحالة عدم الاستقرار الفني الذي صاحبه طوال الفترة الماضية في أعقاب تبديل جلد محترفيه والاستغناء عن خدمات العديد من لاعبيه المحليين المجيدين.
    من جهته لا يزال مجيس يعيش نشوة الليالي الملاح التي أعقبت تأهله المستحق إلى المربع الذهبي لمسابقة كأس جلالته لكرة القدم على خلفية تعادله مع العروبة في إياب الدور ربع النهائي بدون أهداف في المباراة التي جرت على المجمع الرياضي بصور الثلاثاء الماضي مستفيدا من فوزه ذهابا بهدف دون رد في صحار.
    وكان مجيس قد عبد مسلكه الناجح إلى نصف نهائي كأس جلالته بعد مشوار حافل ورائع عاشه في الأدوار الأولى من المسابقة الغالية، حيث تمكن أولا من إقصاء النهضة من دور الـ 32 بفوزه عليه بهدف دون رد وتابع نتائجه الإيجابية وعروضه القوية في الكأس بإقصائه البشائر من دور الـ 16 عبر الفوز الصعب عليه بهدفين مقابل هدف ومن ثم تخطى العروبة في ذهاب الدور ربع النهائي بهدف نظيف قبل أن يتعادل معه سلبا في لقاء الإياب مقتطعا تذكرته إلى نصف النهائي عن جدارة واستحقاق.
    ولا يعكس التألق الواضح لمجيس في مسابقة الكأس أوضاعه المترنحة والمتردية في الدوري حيث لا يزال يقبع في قاع الترتيب برصيد 8 نقاط من 13 مباراة فشل على إثرها في تحقيق أكثر من فوزين وتعادل في مباراتين وفي المقابل اكتوى بنيران الهزيمة في تسع مباريات وبات مهددا بقوة بشبح وغربال الهبوط ما لم ينجح في تدارك وضعيته السيئة في الدور الثاني من الدوري والذي يستأنف في السادس عشر من شهر ديسمبر الجاري ويبحث مجيس عن إيجاد معادلة توازن ما بين الدوري والكأس عبر نقل صراعه مع صحم إلى جبهة المرحلة الأولى من كأس الاتحاد اليوم فهل ينجح في إتمام المهمة أم يجر أصفاده وحباله إلى كبوة جديدة ؟ هذا ما سيتكشف ويتجلى بوضوح هذا المساء.
    ما في أحد مرتاح كل واحد معه همه على قده

    •   Alt 

       

  2. #2
    مراقــب السبلة الرياضية
    مراقب مميز بالسبلة العُمانية
    الصورة الرمزية بركان
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    الدولة
    مملكـــــة بــــركــان
    المشاركات
    20,878
    Blog Entries
    1
    ضربة البداية اليوم
    وبالتوفيق لجميع الإندية .
    يا راحل عني غصب ..يعز علي أودعك ..
    أعفيني من حرف الدمع .. ما أقول غير الله معك ..

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •