النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1
    رسول حويااااااان
    ضيف

    تأجيل محاكمة مسؤول في نظام القذافي

    تأجيل محاكمة مسؤول في نظام القذافي



    محمد المقريف

    أعلن رئيس المؤتمر الوطني الليبي، محمد المقريف، أمس الثلاثاء استقالته من منصبه، عازياً السبب إلى صدور قانون العزل السياسي الذي يمنع مسؤولي النظام السابق من المشاركة في الحكومة.
    يأتي ذلك، بعد أن سرت في الآونة الأخيرة معلومات عن عزم محمد المقريف الاستقالة وقال المقريف أمام المؤتمر الوطني في كلمة بثها التلفزيون إن «ممثلي الشعب قالوا كلمتهم بموافقتهم على قانون العزل السياسي الذي يجب أن يحترم»، مضيفاً أنه يضع استقالته بين يدي المؤتمر العام. وكان المؤتمر الوطني الليبي أقر في الخامس من مايو، قانونا يحظر على كبار المسؤولين في عهد محمد القذافي شغل مناصب حكومية. وعلى الرغم من أن القانون المذكور لا يحدد مستوى المناصب التي تمنع مسؤولي نظام القذافي من العمل في الإدارة الجديدة، إلا أن العديد من المراقبين رجح أن يمس القانون الجديد إلى جانب المقريف الذي شغل منصب سفير ليبيا في الهند في الثمانينات، رئيس الحكومة الليبية علي زيدان، بالإضافة إلى 4 على الأقل من الوزراء الحاليين وحوالي 15 نائباً في البرلمان بما فيه نائب رئيسه جمعة عتيقة.
    يذكر أن المقريف عمل خلال حقبة القذافي رئيساً لديوان المحاسبة في ليبيا (بدرجة وزير) في الفترة ما بين عامي 1972 و1977، قبل أن يشغل منصب سفير ليبيا لدى الهند عام 1978، علما بأنه استقال من هذا المنصب عام 1980 وانضم إلى المعارضة الليبية في سعيها للإطاحة بنظام القذافي. وشارك المقريف عام 1981 في تأسيس «الجبهة الوطنية لإنقاذ ليبيا»، حيث انتخب أميناً عاماً قبل أن يستقيل عام 2001، لينشغل بعمله الأكاديمي وإصدار عدة كتب تنتقد سياسات القذافي.
    في غضون ذلك ارجئت محاكمة بوزيد دوردة آخر رئيس لجهاز الامن الخارجي «الاستخبارات» لدى نظام القذافي، أمس الى 25 يونيو، بناء على طلب النيابة والدفاع.
    وكان دوردة دفع ببراءته من التهم الست الموجهة اليه.
    وطلب محامو الدفاع تأجيل المحاكمة «للاطلاع على الادلة الجديدة والشهادات التي قدمتها النيابة».
    ومنذ يونيو 2012، ارجئت ست مرات محاكمة بوزيد دوردة اول ارفع مسؤول في نظام القذافي يحاكم في ليبيا منذ مقتل معمر القذافي.
    وقد مثل دوردة صباح أمس امام المحكمة متكئا على عكازين. واصيب بكسر في وركه بعدما قفز من نافذة خلال محاولة فرار بعيد اعتقاله في سبتمبر 2011 في طرابلس.
    وخلف دوردة الذي كان رئيسا للوزراء ايام القذافي، موسى كوسا رئيسا جهاز الامن لخارجي في 2009. وشغل ايضا منصب مندوب ليبيا في الامم المتحدة طوال عشر سنوات.

    •   Alt 

       

  2. #2
    الإدارة العليا للسبلة العمانية
    رئـيسـة طـاقـم الادارة الـعـامـة
    الصورة الرمزية طُهرْ مُقَدسْ
    تاريخ التسجيل
    Jun 2010
    الدولة
    ♠«قلب أمـــ ♥ـــي,‘
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    199,179
    مقالات المدونة
    11
    كـــــــــل آلشكر لك على آلخبر!


    ‏الغائِبون الأموات ..
    حُزني سيدوم عليكم كـ دعائي لكم !



    .لدي ٱلثقہ ٱنني ملگہ بـ گل تفٱصيلي ..♥




    مَعْجُونَہ بالكِبْرِيَاءْ وَ العِزّة وَ لا أُجِيد الإنْحِنَاءْ لِأحَدْ !



 

 

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •