النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: صراع كبير في دوري الدرجة الأولى على البطاقات الخمس المتبقية

  1. #1
    نائـب رئيس السبلة الرياضية الصورة الرمزية بركان
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    الدولة
    مملكـــــة بــــركــان
    المشاركات
    10,552

    Post صراع كبير في دوري الدرجة الأولى على البطاقات الخمس المتبقية

    الجــولات الثلاث الأخــيرة ســتكشف حــظوظ الفـرق في المجــموعتين

    بدأت الملامح الأولى تظهر للفرق الستة التي ستصعد إلى المرحلة النهائية لدوري الدرجة الأولى لكرة القدم بعد ختام مباريات الأسبوع الحادي عشر والتي أعلن من خلالها صور بأنه أول الواصلين بعدما رفع رصيده إلى 19 نقطة على حساب المجموعة الأولى، بعدما أسفرت النتائج في المجموعة الثانية عن فوز بهلا على البشائر في ارضه ٢/‏‏صفر وفاز صلالة بملعبه على الرستاق ١/‏‏صفر وتعادل نزوى بملعبه مع صور سلبيا وبذلك ينفرد صور بصدارة المجموعة برصيد ١٩ نقطة ويكون أول الصاعدين إلى المرحلة النهائية من الدوري ثم بهلا وصلالة ١٣ نقطة والرستاق ونزوى ١٢ نقطة والبشائر ١١ نقطة وبدية ٩ نقاط حيث تبقت 3 جولات من الدوري إلا أن بعض الفرق بقيت لها مباراتان فقط. وفي المجموعة الأولى قفز السيب إلى الصدارة بعد فوزه على الوسطى ٢/‏‏ ١ باستاد السيب الرياضي وتعادل جعلان بملعبه مع المصنعة سلبيا ليقفز السيب إلى صدارة المجموعة برصيد ١٣ نقطة ويتراجع الوسطى للمركز الثاني برصيد ١٢ نقطة ثم بوشر وجعلان ١١ نقطة ومجيس ٩ نقاط والمصنعة ٧ نقاط، وتبقت لبعض الفرق مباراتان وأخرى 3 مباريات باستثناء الوسطى تبقت له مباراة واحدة فقط.

    صور أول الواصلين
    النتائج الجيدة التي حققها صور في الدوري أعطته الأفضلية بأن يكون أول الواصلين إلى المرحلة النهائية للدوري والذي أصبح ينتظر الفرق الخمسة المتبقية من المجموعتين بعدما انفرد بصدارة المجموعة الأولى برصيد 19 نقطة بعدما حقق 5 انتصارات و4 تعادلات وخسر مرة واحدة فقط والذي تمكن من إحراز 15 هدفا وولجت شباكه 7 أهداف فقط لذلك يأمل مدرب الفريق مبارك سلطان أن يواصل الفريق مسيرته بنفس التناغم وربما يكون افضل في المرحلة النهائية حتى يتحقق حلم العودة إلى دوري الأضواء والوجود مع الكبار خاصة أن المستوى الجيد الذي قدمة حتى الآن يشفع له بأن يكون من أقوى المنافسين على البطاقات الثلاث والصعود إلى دوري عمانتل وعلى الرغم من الأداء غير المقنع الذي قدمه أمام نزوى في مباراته الأخيرة والذي انتهى بالتعادل السلبي إلا أن النقطة كانت كافية لإعلان نفسه أول الصاعدين للمرحلة الأخيرة من الدوري ومع ذلك تبقت له مباراتان حيث سيلتقي يوم 26 نوفمبر الجاري بملعبه مع الرستاق ويوم 30 نوفمبر سيكون في ضيافة البشائر.

    صراع كبير في الأولى
    الصراع الكبير ما بين فرق المجموعة الأولى بالفعل يشتعل من مباراة لأخرى وهذا الصراع الحتمي ما بين الفرق على البطاقات الثلاث به المخاوف لأن أي عثرة بالخسارة والتعادل ستبتعد فرق المقدمة عن المنافسة والتقارب الكبير في النقاط يضع كل الفرق تحت موقف صعب وضغوطات كبيرة خاصة بعدما قفز السيب إلى الصدارة برصيد 13 نقطة بعد الفوز الثمين على الوسطى 2/‏‏1 في مباراة صعبة بعدما انتهى الشوط الأول بتقدم السيب بهدف من ضربة جزاء بتوقيع فيدران فيما عادل للوسطى البديل المحترف مندويو في الشوط الثاني إلا أن البديل الناجح لمدرب السيب أنس الفارسي أعطى لمسته السحرية لأول كرة يستلمها أمام مرمى الوسطى حولها برأسه معلنا هدف السيب الثاني في الدقيقة ٨٦ انتهت عليه أحداث المباراة.

    وبهذا الفوز يرفع السيب رصيده إلى ١٣ نقطة في صدارة المجموعة فيما تجمد رصيد الوسطى عند النقطة ١٢ محتلا المركز الثاني حيث تبقت مباراتان للسيب ستكونان يوم 22 نوفمبر بملعبه مع مجيس ويوم 30 نوفمبر في ضيافة المصنعة لذلك عليه تحقيق فوز واحد على الأقل من المباراتين لضمان الصعود. أما الوسطى الوصيف الذي قدم مستوى جيدا في المباريات الأخيرة خسر بصعوبة من السيب لكن هذه الخسارة ستكلفه الكثير خاصة أنه تبقت له مباراة واحدة فقط ستكون يوم 26 نوفمبر مع المصنعة بملعب سمائل والفوز وحده يشفع له أن يكون ضمن الثلاثة الصاعدين إذا خدمته النتائج الأخرى.
    وأما بوشر الذي يحل في المركز الثالث برصيد 11 نقطة فلا يزال لديه الأمل الكبير في المنافسة والدخول في صراع المقدمة لذلك سيلعب يوم 22 نوفمبر مع المصنعة خارج ملعبه وبعدها في ضيافة جعلان يوم 30 نوفمبر الجاري، وكذا الحال لجعلان الذي يشاركه في الرصيد نفسه بعد التعادل سلبيا في ملعبه بمباراته الأخيرة مع المصنعة تبقت له مباراتان يوم 26 نوفمبر مع مجيس في الباطنة وبعدها سوف يستضيف بوشر يوم 30 نوفمبر الجاري. أما مجيس الذي يمتلك 9 نقاط قبل الأخير في الترتيب العام فهو الآخر تراجع مستواه بشكل ملفت وتبقت له أيضا مباراتان سيلعب يوم 22 نوفمبر خارج ارضه مع السيب ويوم 26 نوفمبر سوف يستضيف جعلان. في المقابل لا يزال المصنعة الأخير برصيد 7 نقاط إلا أن لديه 3 مباريات يمكن أن يستفيد منها وبشكل كبير إذا حقق الفوز في المباريات الثلاث ستكون يوم 22 نوفمبر في ضيافة بوشر ويوم 26 نوفمبر مع الوسطى بملعب سمائل ويوم 30 نوفمبر خارج ملعبه مع مجيس وكل هذه التداخلات ما بين الفرق تشكل بالفعل الكثير من المخاوف والترقب حتى الجولة الأخيرة من ختام الدور الأول.

    بطاقتان فقط في الثانية
    بعدما خطف صور أولى بطاقات المجموعة الثانية بعدما رفع رصيده إلى 19 نقطة سيكون الصراع على البطاقتين المتبقيتين دون معرفة الفريقين اللذين سيكون لهما الحظ لأن التقارب الكبير بين الفرق في الترتيب والنقاط يعطي رؤية ضلالية غير واضحة لذلك يعتبر بهلا الأقرب باعتباره يحتل المركز الثاني برصيد 10 نقاط بعد الفوز على البشائر بهدفين نظيفين حيث أحرز هدفه الأول عن طريق مهتدي الرواحي في الشوط الثاني وعزز يوسف يعقوب بهدف ثانٍ في الدقيقة الأخيرة لتتبقى لبهلا مباراتان مع نزوى خارج ملعبه يوم 22 نوفمبر ويوم 26 نوفمبر بملعبه مع صلالة لذلك بحاجة إلى 6 نقاط كاملة ليكون ضمن المتأهلين ويدخل صلالة بالنقاط نفسها في المركز الثالث في خط المنافسة وبقوة بعدما نجح في الفوز على الرستاق بهدف نظيف جاء في الدقيقة ٧٥ عن طريق ناجي الكثيري لذلك تبقى حظوظه كبيرة في التأهل باعتباره لا تزال لديه 3 مباريات وبها 9 نقاط حيث سيلعب مع البشائر يوم 22 نوفمبر وبعدها يوم 26 نوفمبر مع بهلا ويوم 30 نوفمبر مع بدية لذلك من المفترض أن لا يتعثر في أي من المباريات الثلاث.

    أما الرستاق الرابع برصيد 12 نقطة فهو الآخر يسعى لتعويض ما فاته من نقاط والخسارة الأخيرة من صلالة يستطيع أن يصحح فيها المسار من خلال المباريات الثلاث المتبقية له في الدوري بملعبه مع بدية يوم 22 نوفمبر ويوم 26 نوفمبر في ضيافة صور ويوم 30 نوفمبر يستقبل نزوى والمباريات الثلاث بها الحسابات المعقدة.

    ويبدو من بعيد أن نزوى في المركز الخامس برصيد 12 نقطة أيضا يأمل أن يستغل النقاط الست المتبقية له في الميدان من خلال المباراتين بملعبه مع بهلا يوم 22 نوفمبر ويوم 30 نوفمبر خارج ملعبه بالرستاق وإن كانت الصعوبة كبيرة إلا أن الأمر بيد اللاعبين قبل المدرب. أما البشائر قبل الأخير برصيد 11 نقطة فيمتلك حظوظا أخرى كبيرة مع بقية الرفاق باعتباره لا تزال لديه 3 مباريات لأنه سوف يستضيف صلالة يوم 22 نوفمبر ويوم 26 نوفمبر سيحل ضيفا على بدية ويوم 30 نوفمبر سيلعب مع صور في الشرقية لذلك يمكن أن يصل رصيده إلى 20 نقطة لو استغل الظروف لصالحه وابتسم له الحظ أيضا. أما بدية الأخير برصيد 9 نقاط فمن الواضح حظوظه ضئيلة لكن لا يوجد شيء مستحيل ويمكن أن يخدمه الحظ بشكل كبير إذا تعثرت الفرق المتقدمة وهو حقق الفوز في المباريات الثلاث المتبقية له مع الرستاق خارج ملعبه يوم 22 نوفمبر وفي ملعبه مع البشائر يوم 26 نوفمبر ومع صلالة في محافظة ظفار يوم 30 نوفمبر وهذا كله يحتاج إلى جهد كبير من الجميع.

    الجولة الـ12
    الجولة الثانية عشرة من الدوري وهي قبل جولتين من ختام المرحلة الأولى ستكشف حظوظ الفرق التي يمكن أن تكون ضمن الفرق الستة الصاعدة عندما يلتقي يوم ٢٢ نوفمبر الجاري السيب مع مجيس والمصنعة مع بوشر والبشائر مع صلالة والرستاق مع بدية ونزوى مع بهلا.



    منقول .
    يا راحل عني غصب ..يعز علي أودعك ..
    أعفيني من حرف الدمع .. ما أقول غير الله معك ..

    •   Alt 

       

  2. #2
    الإدارة العليا للسبلة العُمانية
    رئيسة شؤون الإدارييـن
    الصورة الرمزية مفآهيم آلخجل
    تاريخ التسجيل
    Jun 2010
    الدولة
    ♠«قلب أمـــ ♥ـــي,‘
    المشاركات
    273,691
    شكرا جزيلا لك على جهودك


  3. #3
    نائـب رئيس السبلة الرياضية الصورة الرمزية بركان
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    الدولة
    مملكـــــة بــــركــان
    المشاركات
    10,552
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مفآهيم آلخجل مشاهدة المشاركة
    شكرا جزيلا لك على جهودك
    شكراً على مروركِ .
    يا راحل عني غصب ..يعز علي أودعك ..
    أعفيني من حرف الدمع .. ما أقول غير الله معك ..

  4. #4
    مراقب سوق السبلة العمانية وإعلانات الوظائف الصورة الرمزية اطياف السراب
    تاريخ التسجيل
    Jul 2013
    الدولة
    🇴🇲
    المشاركات
    134,691
    Blog Entries
    13
    شكرا جزيلا لك على جهودك
    ،،،لقد أسمعت لو ناديت حيا** ولكن لا حياة لمن تنادي
    ولو نار نفخت بها أضاءت** ولكن أنت تنفخ في رماد،،،،

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •